شبكة أخصائي المكتبات والمعلومات
الأخبار من نحن :: اتصل بنا :: سياستنا
فهرس العدد
افتتاحية العدد
نظرة مكتبية
إدارة المكتبات

تنويه هـــام

السادة والسيدات،،

تنوه شبكة أخصائي المكتبات والمعلومات والمشهرة بـ LibrarianNet على أنه قد تم تحويل السيرفر الخاص باستضافة الموقع الإلكتروني الرسمي لها إلى

 www.librariannet.net

وبدء ممارسة كافة أعمالها والأنشطة والخدمات الخاصة بها من خلال الموقع الجديد الحالي net. منذ مـارس 2008م.

وعليه فإن أي تعاملات تتم من أو إلى السيرفر القديم

 www.librariannet.com 

منذ هذا التاريخ الموضح أعلاه، لا تنتمي أو ترتبط بصلة بـ (شبكة أخصائي المكتبات والمعلومات) وخارج عن مسئولتها القانونية والأدبية.

وذلك للعلم والإفادة،،

مع فائق الشكر والتقدير،،


نرصد لك على الساحة العربية


دعماً مع تكوين موسوعة عربية

أقسام المكتبات والمعلومات

قسم المكتبات والمعلومات - جامعة الإسكندرية


جهات تعاونا معها ...

 

 
الإيميل
كلمة المرور
إذا كنت زائرا جديدا فتفضل بالاشتراك الآن.
هل أنت مشترك ونسيت كلمة السر؟ انقر هنا.
الرئيسية :: الدورية :: الأخبار :: الدليل :: الكتب :: خدمات المعلومات :: الدورات
إغلاق مكتبة المجلس البريطاني بالقاهرة

أعلن مسئولو المركز الثقافي البريطاني في مصر الاحد أن المركز سيغلق مكتبته، التي بدأ العمل بها عام 1938، التي ظلت تتيح الاعارة العامة لاكثر من سبعة عقود بسبب ضعف إقبال المصريين عليها مما تسبب في إلحاق خسائر مالية، وأكدوا أن المكتبة قد أوقفت الاعارة الخارجية بداية من السبت تمهيدا لإغلاق أبوابها الخميس 20 أغسطس 2009م. وأشار إلى أن عدد أعضاء المكتبة حاليا حوالي 2800 عضو سنويا في حين تصل تكلفة إدارتها الى حوالي ثلاثة ملايين جنيه مصري (حوالي 542 ألف دولار) سنويا.

وفي السياق نفسه أكدت كريمان وصفي المشرفة بمكتبة الجامعة الأمريكية بالقاهرة أنه على الرغم من أن استخدام مكتبة الجامعة يقتصر حاليا على طلبة الجامعة الامريكية، بسبب ظروف انتقال الجامعة والمكتبة إلى مقرها الجديد بالتجمع الخامس، إلا ان المكالمات تنهال على القائمين على ادارة المكتبة من باحثين وطلاب في الجامعات المصرية المختلفة يسألون بإلحاح عن موعد فتح باب الاشتراكات لغير طلبة الجامعة الامريكية الامر الذي يدل على أن اقبال المصريون على المكتبات في ازدياد.

وترى المسئولة بمكتبة الجامعة الامريكية بالقاهرة أن قلة عدد المترددين على مكتبة المجلس الثقافي البريطاني قد يكون عائدا إلى ارتفاع قيمة الاشتراك أو بسبب عدم تنوع الكتب من لغات مختلفة؛ حيث إن عددا كبيرا من المترددين على مكتبة الجامعة الامريكية بالقاهرة يبحثون عن الكتب بالغة العربية لإتمام أبحاثهم؛ خاصة طلاب جامعات الاقاليم.

وقد أعرب الكاتب جمال الغيطاني عن أسفه أن يكون قرار إغلاق المكتبة عائدا إلى قلة الإقبال عليها، لانه يرى أن مكتبة المجلس البريطاني مهمة جدا وتقوم بدور تثقيفي مهم، واغلاقها يمثل خسارة للطرفين. ولا يرى الغيطاني وجود علاقة بين قرار اغلاق المكتبة وانشاء مكتبات عامة في مصر في الآونة الأخيرة حيث ان مكتبة المجلس الثقافي البريطاني لها وضع خاص من حيث نوعية الكتب والمراجع بها والتي لا تتواجد في أي مكتبة أخرى.

ويؤكد أن اتجاه الشباب إلى الانترنت لا يؤثر على إقبالهم على المكتبات بوجه عام، بل يرى أنه سيكون عاملا مساعدا يزيد من الاستعانة بالمكتبا، حيث أن الانترنت يعمل على تعريف القارئ بكتب قد تكون نصوصها غير متاحة إلا بالمكتبات. ويتمنى الغيطاني أن يعيد المسئولون النظر في قرارهم بغلق المكتبة. وقد رفض مسئولو المجلس الثقافي البريطاني التعقيب على الخبر مؤكدين أن الاشتراكات في المكتبة لا تتعدى 200 جنيه سنويا.

المصدر: (أضغط هنا)

صفحة الأخبار الرئيسية

بحث



المؤتمرات العربية المتخصصة

الندوات العلمية المتخصصة


تنسيق PDF تنسيق GIF :: نموذج طلب نشر عمل فكري ::

للراغبين بالتقدم لفرص العمل إرسال السيرة الذاتية على:

info@librariannet.net


رسائل الجمهور

شهادة تقدير

انضم معنا عبر الفيس بوك

<سياسة الإعلان معنا>

يحظر نقل أو استخدام أي جزء من الموقع إلا بتصريح كتابي من شبكة أخصائي المكتبات والمعلومات ® :: تصميم وبرمجة إنترنت بلس